المبتعثون بأمريكا.. تجربة استثنائية تجمع بين طلب العلم وصيام رمضان

المبتعثون بأمريكا.. تجربة استثنائية تجمع بين طلب العلم وصيام رمضان

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي: المبتعثون بأمريكا.. تجربة استثنائية تجمع بين طلب العلم وصيام رمضان اليوم 2024-04-03 05:05:00

يعيش طلاب الدراسات العليا المبتعثون في الولايات المتحدة الأمريكية تجربة فريدة خلال شهر رمضان المبارك، ما يعزز التنوع الثقافي داخل البيئات الأكاديمية.
وتتمثل أهمية هذه التجربة بشكل خاص في ظروفها الاستثنائية، إذ يتمحور الكثير من محاضرات الدراسات العليا حول الفترة المسائية، ما يزيد من تحديات الصيام والصلاة خلال هذا الشهر الكريم.
على الرغم من ذلك فإن هناك محاضرات صباحية لبعض التخصصات ما بين الساعة الثامنة والساعة التاسعة صباحًا، كما أوضح طالب الدكتوراة في جامعة تكساس التكنولوجية محمد الشهراني الذي يدرس تخصص الاقتصاد.

أجر عظيم

وقال الشهراني: إضافة إلى ذلك لديّ مهمة يومية أخرى متمثلة في إيصال ابني إلى الروضة واصطحابه إلى المنزل، ما يجعل تجربة الصيام أكثر صعوبة، ومع ذلك، أستشعر عظم الأجر خلال هذا الشهر الكريم في الجمع ما بين طلب العلم والصيام.
وتشير طالبة الدكتوراة في جامعة كولورادو بولدر سارا العتمي، إلى التفاعل الإيجابي الذي تلاحظه مع أساتذتها، إذ يدعمونها بمبادرات، مثل تأجيل جزء من المحاضرات ليتمكن الطلاب المسلمون من الإفطار، وتمديد مواعيد تسليم الواجبات والأبحاث، ما يجسد روح الاحترام والتعاون المميزة بين الطلاب وأعضاء هيئة التدريس.

تعزيز التواصل الثقاف

ويؤكد سعد البقمي طالب الدكتوراة في جامعة فرجينيا كومونولث، أهمية هذه التجارب في تعزيز التواصل الثقافي والتفاهم بين الطلاب وأعضاء هيئة التدريس.
ويبرز البقمي أيضًا أن هذه التجارب تحوّل الجامعة إلى مجتمع تعليمي يُشجع على التعلم المتبادل والتفاعل الثقافي، ما يعزز التجربة الأكاديمية والثقافية للطلاب المسلمين وغيرهم في الجامعة.

↩️ التفاصيل من المصدر – اضغط هنا