بايدن والإدارة الأمريكية يدركون صعوبة الموقف الإنساني في غزة

بايدن والإدارة الأمريكية يدركون صعوبة الموقف الإنساني في غزة

قال كالفين دارك، خبير استراتيجي، إن الرئيس الأمريكي جو بايدن وإدارته صرحوا في عدة مناسبات أن الموقف الإنساني غير مقبول وأن إسرائيل يجب أن تسلك طريقا مختلفا ، هناك بعض الإنزالات الجوية للمساعدات، لكن “بايدن” أولوياته الأولى هي التضامن مع إسرائيل في هذه الحرب، وسيستخدم نقاط الضغط التي لا تتعارض مع هذا.

 

وأضاف “دارك”، خلال مداخلة ببرنامج “مطروح للنقاش”، المذاع على قناة “القاهرة الإخبارية”، وتقدمه الإعلامية إيمان الحويزي، أن أمريكا والشعب الأمريكي عندما يريدون أمرا يعرفون كيف يحصلون عليه، مردفا: “هذا هو السؤال ما إذا كان بايدن سيضغط على إسرائيل فيما لا يتعارض مع الدعم لإسرائيل أم لا”.

 

وأشار إلى أن إدارة “بايدن” تريد وقفا مؤقتا لإطلاق النار، ورغبوا في هذا لوقت طويل لأسباب إنسانية وسياسية، فهناك معارضة تتنامى خلال هذا العام، وهو عام الانتخابات، إزاء ما يحدث في قطاع غزة، والرئيس الأمريكي يرد على هذا.

 

وأكد أن الرئيس الأمريكي يحاول خلف الكواليس وأمام العامة في التأثير على المفاوضات، ولكن نعلم أنه سيضغط لحدوث هذا قبل شهر رمضان.