مرتكب هجوم الضفة الغربية ينتمى إلى شرطة السلطة الفلسطينية

مرتكب هجوم الضفة الغربية ينتمى إلى شرطة السلطة الفلسطينية

ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت، فى موقعها على الانترنت واى نت اليوم الخميس، أن مرتكب الهجوم بالقرب من مستوطنة عيلى بالضفة الغربية يدعى محمد مناصرة، وهو مقيم بمخيم قلنديا للآجئين ومرتبط بحركة فتح، وسبق سجنه في أحد السجون الإسرائيلية.

تقرير: مرتكب هجوم الضفة الغربية ينتمى إلى شرطة السلطة الفلسطينية

 

وقالت الصحيفة إن مناصرة هو أحد ضباط شرطة السلطة الفلسطينية ووصفته بأنه”إرهابي”، ووفقا لتقارير فلسطينية تعادل رتبته “مقدم” وقد تخرج فى كلية الشرطة المصرية، وتم إطلاق سراح المناصرة من سجن عوفر الإسرائيلي عام 2019، بعد قضائه عقوبة خاصة بالأسلحة.

 

وكانت صحيفة يديعوت أحرونوت قد ذكرت أن مستوطنين إسرائيليين لقيا حتفهما اليوم الخميس ، في هجوم بالرصاص بالقرب من مستوطنة عيلي، وأشارت إلى أنه تم تحييد إرهابيين اثنين بعد شنهما هجوما على محطة وقود في المستوطنة الواقعة بالضفة الغربية.

 

وقالت إن شخصين على الأقل قتلا فى هجوم بالرصاص بعد ظهر اليوم الخميس في محطة وقود عند مدخل مستوطنة عيلي، وأوضحت أن القتيلين، اللذين لقيا حتفهما فى مسرح الحادث، هما شاب فى العشرينات من عمره ورجل فى الأربعينات من العمر. 

 

وبحسب الصحيفة ، وقع الهجوم فى نفس الموقع الذي شهد هجوما إرهابيا خلال الصيف الماضي لقي خلاله أربعة إسرائيليين حتفهم، ووصف أرييل إلمالياخ، رئيس المستوطنة الهجوم بأنه” خطير”.