المؤبد لتاجر قتل طليقته في المرج

المؤبد لتاجر قتل طليقته في المرج

قضت محكمة جنايات القاهرة بمعاقبة تاجر بالسجن المؤبد بتهمة قتل طليقته، لخلافات بينهما وإقامة دعوى نفقة، وعقد قرانها على آخر بمنطقة المرج.

وذكر قرار الإحالة الصادر من النيابة العامة، أن المتهم “ع.ط” تاجر قتل طليقته المجني عليها “ر.م” ربة منزل، بسبب خلافات بينهما وانفصالها عنه منذ عام وإقامتها دعوي نفقة أمام محكمة الأسرة الأمر الذي جعل طليقها يفكر في الانتقام منها، داخل مسكن الزوجية التي أقيمت به برفقة نجلتها عقب طلاقها من الزوج بحكم المحكمة؛ لأنها حاضنة.

وقال المتهم خلال تحقيقات النيابة العامة: قتلتها غصب عني لكن الشيطان السبب قبل الواقعة بأيام جلست معها برفقة شقيقها لطلب الصلح والعفو منها لتربية ابنتي بعيدا عن الانفصال، وخوفا عليها لكنني فوجئت أن طليقتي تفكر في الزواج من آخر، وعندما أخبرتها أنني سوف آخذ حضانة الطفلة منها، وجدتها تطردني بالخارج وتصرخ مما جعلني أفكر في الانتقام منها، لأنها ضيعت حياتي، وجعلتني سيرة علي كل لسان بعد طلبها الانفصال في المحكمة، وإقامة دعوى نفقة ولم تكتف بذلك بل أخذت مسكن الزوجية بحكم أنها حاضنة للطفلة.

وأضاف أنها من طلبت الطلاق متمسكة بالانفصال عني  ورفعت عدة دعاوي أمام محكمة الأسرة، فطلقتها وأنتظرت سنة لأصلح الوضع بيننا  لكنها في كل مرة ترفض وتتمسك برأيها بأنها تربي ابنتها بمفردها  بعيدا عني.

وتابع، يوم الواقعة تحدثت مع صديقي وعايرني أنني لم أستطع السيطرة علي طليقتي، فاستشاط غضبي، وذهبت إليها لأجدها بمفردها، وكانت ابنتي في الحضانة، وتحدثت معها للمرة الأخيرة أن تنسي الزواج من رجل غريب أو تعيش لتربية ابنتها لأجدها تصمم علي الزواج، وأخذت سكينة من المطبخ وقتلتها في الحال وتركتها غارقة في دمائها، وذهبت إلى قسم الشرطة وأخطرتهم أنني قتلت طليقتي.

ومن جانبها، قالت شقيقة المجني عليها، أنها عانت الكثير مع زوجها قبل الانفصال بسبب سوء معاملته وتعديه عليها بالسب والقذف أمام الجيران ولم يتركها تعيش حياتها بل تعدى عليها أكثر من مرة والجميع  يشهد بذلك بسبب قيامها برفع قضية نفقة وأخذ شقة الزوجية مما دفعه للانتقام.

وكشفت التحريات أن المتهم تعدي على طليقته أكثر من مرة، وانفصل عنها منذ عام ويطاردها بكل مكان، والشهود أكدوا أن المجني عليه تقيم برفقة ابنتها وطليقها سليط اللسان ويضربها بشكل مستمر مما جعلها تطلب الطلاق منه اعترف بارتكاب الواقعة.

وكان قسم شرطة المرج تلقي بلاغا من الأهالي  بالعثور على جثة المجني عليه داخل مسكنها غارقة في دمائها وبعمل التحريات اللازمة وجمع المعلومات تم التوصل إلى المتهم، وتبين أنه طليق المجني عليها وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة وأرشد عن السلاح المستخدم في جريمته.